وزير الصحة : تقديم كل الدعم لمستشفى البشير لاستكمال عملية تطويره وتحديثه واجراء تغييرات جذرية

عين البادية نيوز: عمان 2-8-2018

اكد وزير الصحة الدكتور محمود الشياب تقديم كل الدعم لمستشفى البشير لاستكمال عملية تطويره وتحديثه واجراء تغييرات جذرية يلمسها المواطن لدى مراجعته المستشفى.

جاء ذلك خلال اجتماع الدكتور الشياب اليوم الخميس مع مدير ادارة مستشفيات البشير الدكتور محمود زريقات ومدراء مستشفيات الباطني والاشعة والامراض الجلدية  الدكتور بشاره بقاعين والنسائية والاطفال الدكتور عصام الخواجا والجراحة والجراحة التخصصية الدكتور وليد الامام والاسعاف والطوارئ والعيادات الخارجية الدكتور محمد ابو زيد وعدد من مديري الدوائر في ادارة مستشفيات البشير .

وقال الدكتور الشياب ان التغيير الجذري في الهيكل التنظيمي للوزارة لجهة استحداث مستشفيات داحل حرم مستشفى البشير على غرار المدينة الطبية يشكل نقلة نوعية ستسهم في تحسن الاداء وتقديم خدمة افضل للمواطنين وتعزيز نهج اللامركزية والرقابة والاشراف والمتابعة المباشرة الحثيثة من قبل مديري المستشفيات  .

ودعا ادارات مستشفيات البشير الى العمل بروح الفريق الواحد المتجانس المتفاني في العمل من اجل الصحة العامة وخدمة المواطنين على اكمل وجه في جميع مواقع العمل .

وطلب الدكتور الشياب العمل وفق خطة مدروسة يتم البدء بتنفيذها مباشرة بالأمور التي لا تحتاج الى وقت ولا سيما على صعيد النظافة والاطعام والنقل والامن والحراسة والصيانة .

واكد الدكتور الشياب ان النظافة والمظهر العام للمستشفى على رأس سلم الاولويات وعبر عن رفضه لاي مستوى متدنى على صعيد النظافة لا سيما ان الوزارة تنفق ملايين الدنانير على عطاءات الخدمات .

ونوه الى اجراء تعديلات على بنود العطاءات المتعلقة بالخدمات تتيح للوزارة عزل اي متعهد خدمة لا يؤديها على اكمل وجه ولن تتهاون الوزارة ازاء اي تقصير في الاداء وعزل المقصر وفسخ العقود .

واشاد الدكتور الشياب بالإمكانات المتوفرة في مستشفيات البشير سواء من الكفاءات الطبية والتمريضية والفنية والادارية والاجهزة والمعدات مقدرا جهود الكوادر التي يقع على كاهلها عبء كبير يحملونه بتفان وصبر ونكران للذات .

وقال الدكتور الشياب في الوقت الذي تبذل فيه جهود كبيرة وتقدم خدمات جليلة فان النقد يوجه لاداء المستشفى في اغلب الوقت على قضايا بسيطة كخدمات الاطعام والنظافة والحراسة والتعامل .

واضاف انه ليس من الصعوبة بمكان تجنب هذا النقد اذا ما توفرت الارادة والعزيمة والاشراف الاداري المباشر والمستمر على مختلف جوانب الاداء .

واضاف قائلا : يجب ان نعمل كاسرة واحدة لتغيير الصورة النمطية السلبية السائدة عن مستشفى البشير والتي تشكلت على مدى السنوات الماضية مؤكدا ان الجميع يمتلكون من الكفاءة والقدرة والارادة والعزيمة ما يمكن من خلق صورة اجمل لهذا المستشفى ودعا الدكتور الشياب الى الالتفات الى جميع القضايا والمسائل التي يطرحها المواطنين ومهما تكن بسيطة من وجهة نظر مقدم الخدمة فانها تؤرق المرضى  وتثير حفيظتهم وعدم رضاهم .

واشار الدكتور الشياب في هذا السياق الى اهمية التعامل الراقي الحضاري مع  المراجعين في جميع مواقع تقديم الخدمة فهؤلاء مرضى يعانون ويتألمون وينتابهم الخوف والقلق على حياتهم وواجبنا ان نطمئنهم ونخفف من معاناتهم بالكلمات الطيبة ولغتنا زاخرة بها فلنستخدمها في التعامل مع المرضى وهم اهلنا .

وتطرق الدكتور الشياب الى الاعلام مؤكدا النظر اليه كشريك في مسيرة التحول والنهج الجديد لاحداث التغيير في الصورة النمطية السلبية السائدة داعيا الادارات الى الانفتاح والتواصل الايجابي مع جميع وسائل الاعلام .

وقال الدكتور الشياب ان المتسوق الخفي سيزور المستشفيات في اي لحظة ونحن نرى في اي مريض يراجع مستشفياتنا متسوقا يجب ان نقدم له الخدمة الفضلى مهنيا وانسانيا وان يغادر المستشفى راضيا عن مستوى الخدمة التي يتلقاها.

وكان الدكتور الشياب استهل زيارة البشير بتفقد قسم مرضى السرطان للوقوف على سير العمل في الصيانة الشاملة التي يخضع لها والتقى كوادر القسم حيث ثمن جهودهم ودورهم في رعاية المرضى مؤكدا تقديم كل الدعم لهم ليؤدوا دورهم على افضل وجه .

التالي

اقرأ ايضا

التعليقات