حقيقة العثور على احصنة ذهبية داخل مغارة في بلدة دير السعنه

عين البادية نيوز:

قال مدير مديرية آثار محافظة اربد المهندس أمجد البطاينة بأن ما تم العثور عليه داخل مغارة في بلدة دير السعنة غرب مدينة اربد هي أحصنة إصطناعية جبصية مزورة عدد 2 مدهونة باللون الأصفر وليست ذهبية كما يشاع وتستعمل للنصب والإحتيال .

وبين البطاينة  إن مديرية اثار اربد قد تلقت إتصالاً يفيد بوجود مغارة مطمورة تملاؤها الحجارة والأتربة يعتقد بأنها اثرية بأحد أودية بلدة دير السعنة وتم على الفور إرسال فريق من مديرية أثار إربد للكشف عن الموقع .

وأضاف البطاينه  بأن مديرية الآثار وحفاظاً على سلامة العاملين فيها وبعد إرسال فرق مختصة بالتنقيب ونظراً لخطورة الكهف وقدمه تم إستدعاء بعد التنسيق مع مديرية دفاع مدني غرب اربد مركبة إسعاف حفاظاً على السلامة العامة في المكان ،وتم الدخول الى المغارة وتبين بأنها لا تحتوي على اي دفائن أو قطع اثرية وملاسقه المغارة لمستودع للاشغال يستخدم لتخزين الأنابيب الاسمنتيه

وأكد  بأنه قد تم الإنتهاء من أعمال التنقيب الأثري داخل المغارة ، ولم يتم العثور على أي شيئ له علاقة بالآثار، وتم تحويل ملف القضية إلى المختصين في مديرية شرطة غرب اربد للتحقيق فيها.سرابا

التالي

اقرأ ايضا

التعليقات